U3F1ZWV6ZTQzNzUxNTYzMDU3OTg5X0ZyZWUyNzYwMjI2OTIxMjM2MQ==

ارتفاع سور الصين العظيم




نبذة عن سور الصين العظيم  

لقد جذب  السور الصين العظيم ناس كبيرة من السياح من جميع انحاء العالم ، بالتخصص من هواة التاريخ و مشاهدة الطبيعة، نظراً لتاريخ السور العظيم وعراقته  مع الملوك الصينيين القديمة الذين  كان لهم دور رئيسي في تشييد سور الصين ، وموقعه الجغرافي  في وسط الطبيعة الخلابة بين الجبال والأوادي ، الأمران المهمان اللذان ساعدا في أن  يضم سور الصين العظيم ضمن قائمة عجائب الدنيا السبع والمواقع التراثية على مستوى انحاء العالم .

الموقع الجغرافي لسور الصين 

 

قد عبر سور الصين العظيم لدي جمهورية الصين في قارة أسيا على طول خط مناطق الشمال والشمال الغربي فيها، حيث يبدأ السور الصين من تشنهوانغداو في خليج يتبع للصين في البحر الأصفر في الشرق إلى غاوتاي في غانسو في الغرب ، كما يعبر السور منطقة بكين  متجهاً إلى هاندن .

 

تاريخ  بناء  السور العظيم

 

يعود تاريخ ذلك البناء سور الصين العظيم إلى فتره كبيرة من الزمن تصل الي 2000 سنة خلت، حيث تمّ العمل في بناء السور في عصور الربيع والخريف و الممالك المتقاتلة في تلك المدة من الزمن ، وقد شيد السور لغرض  دفاعي شامل عن المماليك التي كانت تقيم في تلك المنطقة، وقسم سور الصين في تلك الفترة من الزمن إلى 9  أسوار عسكرية، يترأسها كلّ منهما قائد عسكري وعدد مهول من العساكر ، حيث تراوح عدد العساكر الذين يمتدوا على طوله حوالي مليون عسكري من الجيش ، بالإضافة إلى عدد من العمال للترميم متخصّصين في كلّ منطقة من مناطق السور بأكمله .

 

مواصفات البناء في السور

 

لقد قطع سور الصين العظيم مساحة كبيرة قد تبلغ 2400 كم مربع ، وتشكل السور بصورة قوية من مجموعة كبيرة من الحجر الصلب و ايضا الطين، على عرض بمعدل 6م في معظم المناطق ، أمّا عن مناطقه العلوية فتكون أقلّ في العرض بمعدل 3.7م، أمّا علوه فيختلف من منطقة إلى منطقة بحيث لا يقل عن 3 أمتار في أدنى ارتفاع له ولا يزيد عن 8 أمتار في أقصى ارتفاع للسور .


يحتوي السورايضا على عدد كثير من أبراج المتخصصة في الحراسة، حيث يوجد واحد منها في كل 200 م علي مدار طول السور، وقد ساعد الطوب المغطي للسور في المناطق الشرقية من البلاد في الحفاظ  علي السور ومنع انهياره ، في حين أخر اختفت الكثير من آثارالسور الصين العظيم في المناطق الجنوبيّة منه ، وتميّز بنيان ذاك السور في المناطق الصحراوية بتكوّينه من الأحجار والصفصاف ايضا ، أمّا الجزء الذي يقع في المناطق الشمالية الغربية فقد يتكوّن من الطوب و ايضا من التراب المضغوط .


بعض المعالم عن السور 

 

لقد أحتوي سور الصين العظيم على عدد من الثكنات العسكرية للدفاع وأبراج للمراقبة وأبراج أخري للتنبيه بهجوم من الأعداء و يوجد ايضا ممرّات سرية بالإضافة إلى عدد من المنشآت الهجومية في حالة التعرّض لخطر من الأعداء ، كما يحتوي ايضا على غرف لحفظ الطعام والمؤن والمعدات الخاصّة بالجيش ، ويوجد ممر مائي لتجميع مياه الأمطار خلال السور و يتم إخراجها تلقائياً خارج السور العظيم ، لتجنب أن يحدث أي ضرر في بنيانه وأساسه بسبب غمره بمياه الأمطار الشديدة.

 


 


تعليقات
تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة